ملفات

دروز سورية: مقاربة ما لا يُقارب

دروز سورية: مقاربة ما لا يُقارب

  بالتعاون مع المؤسسة الأورومتوسطية لدعم المدافعين عن حقوق الإنسان، نشر الباحثان السوريان، عبدالله أمين الحلاق وإياد العبدالله، …

قراءة المزيد

زياد ماجد: لم يعُد للنظام السوري تأثير مباشر في لبنان (5)

زياد ماجد: لم يعُد للنظام السوري تأثير مباشر في لبنان (5)

 يعرفه السوريون كما لو أنّه سوري، فهو واحد من لبنانيين كثر، أعلنوا انحيازهم الكامل للثورة السورية، باعتبارها انتماءا …

قراءة المزيد

حزب الله بين سورية ولبنان (4)

حزب الله بين سورية ولبنان (4)

يجمع سوريا ولبنان ما يجعلهما أكثر من بلدين متجاورين، أكان ذلك في الجغرافيا أو التداخل البشري أو التاريخ …

قراءة المزيد

العلاقات السورية اللبنانية: هل سيصلح الجنرال ما أفسده الحزب؟(3)

العلاقات السورية اللبنانية: هل سيصلح الجنرال ما أفسده الحزب؟(3)

من الصعب تصوّر لبنان مستقل وعلاقة صحيّة مع سوريا من غير الخلاص من الاستبداد الجاثم فوق صدور السوريين، والذي لم يبخل بشروره على اللبنانيين أيضاً، ويتحمّل المسؤولية الأساسية عن تردّي العلاقات بين البلدين. لكن كسر هذا الاستعصاء التاريخي لا يبدو قريباً، ذلك أنّه، في ظل تعقيدات الحرب السورية ومفرزاتها، باتت سوريا في حاجة ليس إلا الديمقراطية فقط، بل إلى الاستقلال أيضاً.

قراءة المزيد

أسطورة “شعب واحد في بلدين” (2)

أسطورة “شعب واحد في بلدين” (2)

العلاقات السورية اللبنانية لم تكن يوما علاقة دولة بدولة بقدر ما كانت علاقة أخوة أو عائلات. الباحث والكاتب السوري القدير، جاد الكريم الجباعي، يسلّط الضوء في مقاله هذا على تاريخ هذه العلاقة

قراءة المزيد

ملف: العلاقة السورية اللبنانية: إشكالات الماضي وصعوبات الحاضر

ملف: العلاقة السورية اللبنانية: إشكالات الماضي وصعوبات الحاضر

طالما كانت العلاقة السورية اللبنانية إشكالية، وهي منذ عقود طويلة تعاني من عدم طبيعيتها وصحيتها. وقد زادت العلاقة توترا ولا طبييعة بعد تدخل حزب الله في سورية وتدفق العديد من اللاجئين السوريين إلى لبنان. حكاية ما انحكت/ سوريا تكتب، تفتح في هذا الملف مسألة العلاقة السورية اللبنانية، داعية المثقفين والفاعلين الاجتماعيين والسياسيين في البلدين لمناقشة هذه العلاقة بحثا عن حلول ومستقبل أفضل للشعبين والبلدين

قراءة المزيد

الفيدرالية والهوية السورية (14)

الفيدرالية والهوية السورية (14)

وسواء كان نمط الدولة الفيدرالية أم نمط الدولة اللامركزية هو الحل المأمول حقاً لإدارة شؤون السوريين بعد سقوط الأسد، فإنّ المعيار الأساس ينبغي أن يتحدّد بدرجة أو سوية نظام إدارة الدولة المقترح في الاستجابة للحساسيات الثقافية والمناطقية وغيرها، ومن ثم قدرة نظام الإدارة هذا على ابتكار أشكال وآليات التطبيق الكفيلة بالتخفيف من تلك الحساسيات بوصفها نقاط توتر قابلة دوماً للتفعيل والتنشيط، والسعي من ثم إلى تعطيلها ما أمكن.

قراءة المزيد

اللاجئون السوريون في لبنان: الوقائع بعيداً عن الترويج/الشعبوية(1)

اللاجئون السوريون في لبنان: الوقائع بعيداً عن الترويج/الشعبوية(1)

السجالات الشعبوية، في لبنان وغيره، هي سياسة تشويش: تسعى للفت الانتباه بعيداً عن الأسباب الحقيقية لاستياء الناس وتوجيهه إلى الطبقات الاجتماعية الضعيفة غير القادرة على حماية نفسها.

قراءة المزيد

هل تقسيم سوريا هو المشكلة أم الحل؟!(13)

هل تقسيم سوريا هو المشكلة أم الحل؟!(13)

يرى الكاتب والباحث السوري ماهر مسعود أن المشكلة في سورية لا تكمن في التقسيم أو عدمه، لأن السوريين لا يملكون اليوم ترف الخيار أو التفكير بشكل الدولة أو مستقبلها، فمشكلة سوريا ليس في “إن كان لديها عَلَمٌ واحد أو أعلام متعددة، لغة رسمية واحدة أو لغات متعددة، فالمشكلة في الطريق وليس في الهدف، فإن كان الطريق إلى علم واحد سيأتي بحدِّ السيف؛ على طريقة البغدادي، أو بالكيماوي؛ على طريقة بشار، فإنه لن يكون علماً وطنياً، ولن يبني وطناً قابلاً للعيش. وإن كانت اللغات المتعددة ستأتي عبر كيانات صغرى فوق دولتية على طريقة صالح مسلَّم والبي واي دي، فإنها لن تكون سوى كيانات محتلة لشعبها بالدرجة الأولى”، كما يقول الكاتب

قراءة المزيد

الفيدرالية قد تكون خيارا، ولكن مشروع كامل للجميع ضروري (12)

الفيدرالية قد تكون خيارا، ولكن مشروع كامل للجميع ضروري (12)

أثارت الفيدرالية الكثر من الجدل مذ فرضها حزب الاتحاد الديمقراطي في مناطقه، مقترحا إياها نظام حكم فعال لسوريا المستقبل. الباحث جوزيف ضاهر يناقش في بحثه هذا مفهوم الفيدرالية وعلاقته مع تاريخ القضية الكردية سورياً، والحركة الكردية السورية، إضافة إلى علاقته مع الظلم الاقتصادي الاجتماعي الذي لحق بالسوريين كافة، ومنهم الأكراد.

قراءة المزيد

الصفحة 1 من 612345»...Last »