مقالات بارزة

الصيدليات غير المرخصة تكتسح ريف إدلب.. والمواطن الضحية الأولى

الصيدليات غير المرخصة تكتسح ريف إدلب.. والمواطن الضحية الأولى

إنّ الصيدليات غير المرخصة تجاوز عددها الأربعين صيدلية في مدينة كفرنبل وحدها، وهذا العدد قابل للزيادة أمام كثرة العاطلين عن العمل وقلّة الرادع الأمني، أي عدم وجود سلطة وقوة فاعلة تهتم بهذا الموضوع، سواء من قبل الفصائل أو المحاكم أو الجهات العسكرية والأمنية المتواجدة، ليبقى المواطن الضحية الأولى ووحده المسؤول عن محاربتها والحدّ منها.

قراءة المزيد

ردا على سلام الكواكبي: هل العلمانية من فوق ليست من العلمانية في شيء؟

ردا على سلام الكواكبي: هل العلمانية من فوق ليست من العلمانية في شيء؟

في الحوار الذي أجراه طارق عزيزة مع الاستاذ سلام الكواكبي تحت عنوان: “بناء الهوية يحتاج إلى مشروع وطني …

قراءة المزيد

النخبة الاقتصادية السورية: شبكات الحظوة واقتصاد الحرب

النخبة الاقتصادية السورية: شبكات الحظوة واقتصاد الحرب

استراتيجية اقتصادية مسؤولة اجتماعيا هي أمر أساسي للانتقال السوري، علماً أنّ عدم بدء المعارضة السورية بعد بالدخول بنقاشات جدية حول مستقبل الاقتصاد السياسي السوري قد هدّد شرعيتها وحرم النخبة الاقتصادية السورية من فرصة إعادة التفكير بممارساتهم والمساهمة بانتقال سوريا نحو مستقبل أفضل.

قراءة المزيد

سلام الكواكبي: بناء الهوية يحتاج إلى مشروع وطني مشترك

سلام الكواكبي: بناء الهوية يحتاج إلى مشروع وطني مشترك

في حوار أجرته حكاية ما انحكت مع الكاتب والباحث سلام الكواكبي، يقول حول مسألة الهوية السورية: “ضحكنا” على بعضنا بعضًا عندما أبدينا تمسكاً بهوية سورية جامعة. لم تكن هذه الهوية متجذرة لصغر سن الدولة السورية أولاً، ولتعدّد العوامل الداخلية والخارجية التي أضعفتها حتى الممات. يحلو للكثيرين منّا أن يلقي باللائمة على “الآخر” مستعمراً مباشراً أم قوى خارجية خفية أو ظاهرة. وفي الواقع، أسأنا، بنخبنا وبغيرها، التعامل مع مسألة الهوية وأحلناها إلى معتقدات إقصائية

قراءة المزيد

بيوت في درعا لتعليم الأطفال

بيوت في درعا لتعليم الأطفال

التعليم في البيوت خطوة جديدة أنتجتها ظروف الحرب في درعا، وقد لاقت حتى الآن رواجاً في المحافظة، إذ يعتبرها الآباء فرصة للحفاظ على سلامة أطفالهم مع متابعتهم للتحصيل العلمي، لكن هذه الخطوة بحاجة إلى مزيد من الاهتمام والتطوير، شأنها شأن جميع جوانب التعليم الجديد في سوريا، والذي يعيش بين جانبين، جانب الحرب وآثارها النفسية والمادية المدمِّرة، وجانب التحرّر من حكم البعث وما يتبعه ذلك من البحث عن وسائل تعليم جديدة تهيئ الطفل السوري للإبداع بعيداً عن الإيديولوجيا.

قراءة المزيد

شيخموس علي: لا بّد من محاسبة كلّ من أجرم بحقّ التراث السوري

شيخموس علي: لا بّد من محاسبة كلّ من أجرم بحقّ التراث السوري

الباحث علي شيخموس لحكاية ما انحكت: المسؤول الأوّل والذي شارك بشكل كبير في التدمير هو النظام السوري، فمثلاً عمليات القصف التي تعرّضت لها حمص وقلعة المضيق وقلعة الحصن وحلب القديمة كانت (وما يزال في حلب بالذات) بالطائرات. بالدرجة الثانية تأتي داعش التي قامت بتدمير وتفجير عدد هائل من المقابر والمقامات الصوفية والأبنية الدينية خاصة في أرياف حلب الرقة ودير الزور، بالدرجة الثالثة بعض الفصائل العسكرية المعارضة، مثلاً عمليات تفجير الأنفاق تحت المباني التاريخية التي يتحصّن بها جنود من الجيش في منطقة حلب القديمة بجانب القلعة.

قراءة المزيد

العلاقات السورية اللبنانية: هل سيصلح الجنرال ما أفسده الحزب؟(3)

العلاقات السورية اللبنانية: هل سيصلح الجنرال ما أفسده الحزب؟(3)

من الصعب تصوّر لبنان مستقل وعلاقة صحيّة مع سوريا من غير الخلاص من الاستبداد الجاثم فوق صدور السوريين، والذي لم يبخل بشروره على اللبنانيين أيضاً، ويتحمّل المسؤولية الأساسية عن تردّي العلاقات بين البلدين. لكن كسر هذا الاستعصاء التاريخي لا يبدو قريباً، ذلك أنّه، في ظل تعقيدات الحرب السورية ومفرزاتها، باتت سوريا في حاجة ليس إلا الديمقراطية فقط، بل إلى الاستقلال أيضاً.

قراءة المزيد

محمد أبو حجر: ما الذي يمكن تسميته ثورة إن لم يكن هذا؟

محمد أبو حجر: ما الذي يمكن تسميته ثورة إن لم يكن هذا؟

سواء كان في الوطن أو المنفى، في المظاهرة أو منصّة الغناء، في لحظة صفاء أو توتر… تراه على “قلق كأنّ الريح تحتي/ه” كما يقول المتنبي، إذ لا يهدأ ولا يستكين لثبات ولو كان جالسا، وكأنّه شعلة قلق متنقلة. إنّه الناشط والمغني السوري محمد أبو حجر، أحد مغني فرقة مزاج الذي كان لـ “حكاية ما انحكت” وقفة سابقة معها، وأحد نشطاء مجموعة “نشطاء سوريين في برلين” التي تعمل على تنظيم المظاهرات وحشد الدعم للقضية السورية هنا، لتراه متنقّلاً من منصّة الغناء إلى ساحة التظاهر على وقع حدث ما، فحين زار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ألمانيا مؤخرا، نظّم النشطاء على جناح السرعة مظاهرة احتجاجية ضده، في واحد من النشاطات الكثيرة التي يقوم بها أبو حجر ورفاقه على سبيل المثال لا الحصر.

قراءة المزيد

أرامل ريف إدلب… في مواجهة الفقر وقلّة الأجور والعادات البالية

أرامل ريف إدلب… في مواجهة الفقر وقلّة الأجور والعادات البالية

إنّ استمرار الحرب في سوريا على مدى خمس سنوات أدّى لمقتل عدد كبير من الأزواج، وهذا ما زاد عدد الأرامل، حيث وجدت المرأة السورية نفسها في مكان المعيل للأسرة، في أوضاع صعبة يسودها انعدام الأمن والاستقرار، والذي رافقه شبه انعدام لفرص العمل، يضاف لكلّ ذلك عادات وتقاليد بالية تحول دون خروج المرأة وبحثها عن عمل. الكاتبة والصحفية هدى يحيى تسلط الضوء في تحقيقها هذا على أوضاع الأرامل في ريف إدلب.

قراءة المزيد

الثمن البشري لآثار الحرب البيئية

الثمن البشري لآثار الحرب البيئية

كثيرة هي الأضرار الغير منتبه لها في سوريا، إذ تغطي الحرب وآثارها المباشرة على كل خطر آخر الآن. إلا أن هذا لا يلغي هذه الأضرار التي تتراكم، وفي مقدمتها تلك المتعلقة بالبيئة (آنهار، تربة، هواء…) ما يعني أن غذاءنا ومستقبلنا في خطر، فالحرب لا تنتهي إلا حين تنتهي أضرارها البيئية. الباحث

قراءة المزيد

الصفحة 5 من 42« First...«34567»102030...Last »